حنبعل المجبري يتصدر اهتمام العرب ويستفز المصريين

انصب اهتمام الجمهور الكروي العربي، على لاعب نادي مانشستر يونايتد، ومنتخب تونس، حنبعل المجبري الذي توج بلقب أفضل لاعب في مباراة المنتخب التونسي ونظيره التونسي، أمس الأربعاء في نصف نهائي بطولة كأس العرب، التي انتهت بفوز تونسي قاتل في الثواني الأخيرة بهدف عكسي.

جنبعل المجبري أعجب الجمهور العربي كله بأداءه الجيد أمام منتخب مصر، وتصدر محرك البحث جوجل في مصر والسعودية، وعدة دول عربية أخرى، خاصة بعد أن حصد جائزة رجل المباراة، ومغادرة الشاب للملعب في الدقيقة 81 من عمر اللقاء ليحل محله نعيم السليتي الذي كان سببا رئيسيا في فوز نسور قرطاج بإرساله الكرة الحرة التي جاء منها الهدف الذي أجرزه عمرو السولية بالخطأ في مرماه في الثانية الأخيرة.

وعلى الرغم من أن حنبعل المجبري غادر المباراة قبل الهدف 11 دقيقة، إلا أنه حصد لقب نجم المباراة وهو ما دفع الجمهور التونسي والعربي للاحتفاء الواسع به، لكنه في الوقت نفسه أغضب الجمهور المصري بتصرفاته.

حنبعل المجبري

تصريحات حنبعل المجبري

قال حنبعل، في غمرة فرحه بالتأهل للمباراة النهائي في بطولة كأس العرب، أنهم قدموا مباراة كبيرة وقاموا بكل شئ من أجل الفوز في المواجهة أمام المنتخب المصري، مشيرا إلى أنهم كانوا أفضل منه اليوم على جميع المستويات خاصة في الشوط الأول، وكان بإمكانهم أن يفوزا في أي لحظة، ليأتي الفوز باللحظة الأخيرة.

وأضاف أنه شعر بالأسف لخروج زميله ياسين مرياح مصابا من المباراة، متمنيا أن يستعيد عافيته بشكل سريع ويعود باحسن من قبل للملاعب.

حنبعل المجبري

وفي تصريحاته، قال أنه يتمنى أن يحصد لقب البطولة مع منتخب تونس، ولديهم بطولة مهمة في كأس أمم إفريقيا، وبعد ذلك سيفكرون في كأس العالم الذي لم يتأهلوا لنهائياته بعد، مختتما بالقول انه يتمنى أن يلاقي منتخب تونس نظيره المصري ويتأهل على حسابه لكأس العالم، لكي يعودوا إلى هذا الملعب في الدوحة بكأس العالم.

حنبعل المجبري يعجب جمهور ويستفز آخرين

اللاعب الشاب، أشاد به الآلاف من الجمهور العربي، متوقعين له مستوى باهر في الدوريات الأوروبية حيث يلعب لمانشستر يونايتد، خاصة وأن المشوار لا يزال أمامه طويلأ، كونه اللاعب الأصغر فوق أرضية الملعب أمس بعمر 18 عاما فقط.

وكان اللاعب الشاب قد حصل على جائزة أفضل لاعب في مباراة تونس والإمارات في الجولة الأخيرة من دور المجموعات التي فاز بها التونسيون بهدف للاشئ وصعدوا من خلالها للدور الثاني.

حنبعل المجبري

وكتب أحد المعلقين: “لاعب شاب وأداءه رائع وجيد أتمنى يواصل أداءه ويستمر في المان يونايتد”، وكتب معلق آخر: “حنبعل اليوم أثبت أن الكرة في صالح الشباب والمهارات والجهد وليس الخبرات”.

لكن قطاع واسع من الجمهور المصري شعر بالاستفزاز لتصرفات اللاعب الشباب، سواء داخل الملعب، أو من خلال تصريحاته التي بدت مغرورة نوعا ما، واعتبروا ان عقليته “الطفولية” لن تدعمه في البقاء طويلا في الدوريات الأوروبية إلا إذا تخلى عنها، وتحلى بعقلية أكثر احترافية واحتراما للخصم.

موضوعات تهمك:

كيف ودع ميسي صديقه أجويرو بعد اعتزاله؟

قد يعجبك ايضا