حقيقة غلق القنصلية العراقية في إيران

حقيقة غلق القنصلية العراقية في إيران

كشف مسئول محلي في إيران، اليوم الثلاثاء، حقيقة غلق السلطات في طهران القنصلية العراقية، في أعقاب إعلان بغداد تعليق العمل في قنصليتها على خلفية الاعتداء على دبلوماسيين عراقيين.

وأكد المسئول الإيراني، انتهاء أزمة القنصلية العراقية في مدينة مشهد، بعد أن تداولت عدد من المواقع نبأ بإغلاقها.

من جهته، قال نائب المساعد السياسي والأمني والاجتماعي، لحاكم محافظة خراسان الرضوية شمال شرق إيران: “إن الحديث عن إغلاق القنصلية العراقية في مشهد غير صحيح، لقد تم حل سوء التفاهم الضمني ولم تكن هناك مشكلة، والقنصلية تعمل وتؤدي وظيفتها“.

وأضاف جعفري في تصريحات لوكالة الأنباء الإيرانية ”إيسنا“، أن“سوء التفاهم تحول إلى شائعات كانت تنتشر في جميع أنحاء مدينة مشهد، وكل ذلك غير صحيح“.

وقال إن ما حدث من اعتداء على دبلوماسيين في القنصلية العراقية بالمدينة لن يؤثر على مراسم زيارة الأربعين، والتي سيشارك فيها ما يقرب من 3 ملايين زائر إيراني، والمقررة لها 20 أكتوبر الجاري.

قد يهمك أيضا: 

«الثوري الإيراني» يقصف مواقع للمعارضة في كردستان العراق