حزب الله وحلفاؤه يخسرون الانتخابات النيابية اللبنانية

خسر حزب الله اللبناني وحلفاؤه الأغلبية في البرلمان، وفقًا لما أظهرته نتائج الانتخابات النيابية التي جرت مؤخرًا، اليوم الثلاثاء.

وتظهر البيانات الصادرة عن وزارة الداخلية حصول حزب الله وحلفائه على 62 مقعدًا من أصل 128 مقعدًا في البرلمان.

وفاز الحزب وحلفاؤه بما في ذلك التيار الوطني الحر المسيحي بـ71 مقعدًا في انتخابات عام 2015، وحصلت قوى التغيير المعارضة على 13 مقعدًا وهو عدد أكبر بكثير مما كان متوقعًا.

وجاءت تلك المكاسب للمعارضة بعد حملة من الانتقادات والمواجهة للفساد المستشري في لبنان وسيطرة الطبقة الحاكمة على الدولة واقتيادها نحو الهاوية، وهو ما ترتب عليه انهيار الاقتصاد اللبناني، وإعلان إفلاس خزينته.

وخسر حلفاء رئيسيون لحزب الله بعضهم ساسة موالون لرئيس النظام السوري بشار الأسد وإيران المقاعد، ولم يعد التيار الوطني الحر الحليف الرئيسي لحزب الله أكبر كتلة برلمانية مسيحية في البلاد بعدما فاز بـ18 مقعدًا فقط في انتخابات يوم الأحد مقابل 20 مقعدًا حصل عليها منافسه المدعوم من الولايات المتحدة والغرب حزب القوات اللبنانية المعارض الشرس لحزب الله والتابعين لإيران.

ويشهد لبنان منذ أكثر من عامين أسوأ أزمة اقتصادية ومالية في تاريخه وفقًا لبيانات الأمم المتحدة، حيث نحو ثلاثة أرباع من هم في لبنان حاليًا يعيشون تحت خط الفقر.

موضوعات تهمك:

لبنان.. الإفلاس السياسي والتعثر المالي

قد يعجبك ايضا