حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية تعلن مقاطعة الانتخابات

أعلنت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية عدم المشاركة في الانتخابات العامة المرتقبة، والتي تم الاتفاق عليها بين الفصائل في محادثات القاهرة، مؤكدة أنها انتخابات مسقوفة باتفاق أوسلو الذي يهدر حقوق الشعب الفلسطيني.

وقال بيان الحركة أنها شاركت في جولة الحوار الوطني التي انطلقت في القاهرة برعاية الأشقاء في مصر لكن وفقدها قد عرض رؤية الحركة السياسية التي تضمن تحقيق الوحدة على أسس واضحة وسليمة تبعد تماما عن اتفاق أوسلو.

وأوضحت أنهم في حركة الجهاد الإسلامي يرون أن المدخل الصحيح للوحدة الوطنية يتمثل في التوافق على برنامج سياسي يعزز صمود الشعب الفلسطيني ويحمي مقاومته وإعادة بناء وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية بإجراء انتخابات للمجلس الوطني منفصلة عن المجلس التشريعية وإعادة الاعتبار لميثاقها وتمثيلها لجميع الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.

وتابعت: “واعتبار تلك الانتخابات مرجعية لكل المؤسسات الفلسطينية داخل البلاد أو خارجها”، مؤكدة أن ذلك ما يأملون بحثه وتحقيقه في جلسات الحوار القادمة التي ستجري في شهر مارس المقبل وفقا لما أكده بيان القاهرة.

وأشارت إلى ما يتعلق بانتخابات السلطة فإن الحركة قررت عدم المشاركة في انتخابات تم تسقيفها باتفاقية أوسلو التي أهدرت حقوق الشعب الفلسطيني وثوابته.

موضوعات تهمك:

وفد من قيادات حماس يصل القاهرة

 

قد يعجبك ايضا