تلغراف: الانحطاط والغطرسة أديا أخيرًا إلى سقوط الإمبراطورية الأمريكية

الغرب فقد السيطرة وستكون هناك تحركات سكانية جماعية وحروب عملة ومعارك عالمية على الموارد الطبيعية.

أمريكا عمليا لا ينبغي لها أبدا أن تحاول بناء دولة وأن التغيير يجب أن يكون تلقائيا وطبيعيا، وإلا لن يكون مستداما.

الانسحاب الأميركي الأخير من أفغانستان بطريقة مذلة هو علامة أخرى من علامات انهيار الإمبراطورية الأمريكية.

مع أن الإمبراطورية الأمريكية كانت على الأقل تؤمن بالحرية والديمقراطية، فإن ما سيحل محلها لن يتظاهر حتى بأنه ليبرالي.

فكرة السلام الأمريكي لم تحقق أي شيء ذي أهمية بهذه الأماكن وفي ظل هذه الظروف كيف لا يمكن أن تكون الإمبراطورية الأمريكية في حالة انهيار نهائي!

* * *

الامبراطورية الأمريكية

المصدر| القدس العربي

موضوعات تهمك:

بايدن متمسكاً بقرار الانسحاب من أفغانستان: خاطب الشارع وتجاهل المؤسسة

قد يعجبك ايضا