تقرير: بغداد وواشنطن يستعدان لإعلان سحب القوات الأمريكية

قالت صحيفة وول ستريت جورنال أن كبار المسؤولين العراقيين والأمريكيين سيصدرون بيان يدعو لانسحاب القوات الأمريكية من العراق بنهاية العام الجاري.

وذكرت في تقرير لها نقلا عن مسؤولين عراقيين وأمريكيين، أن البيان سينشر بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي لواشنطن يوم الاثنين حيث سيلتقي الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وأشار مسؤولون سابقون وحاليون أن البيان يهدف لتخفيف الضغط عن الزعيم العراقي من قبل الفصائل الشيعية المتطرفة التي تريد مغادرة كافة القوات الأمريكية التي يبلغ عددها 2500 شخصا وفي الوقت نفسه يهدف البيان للحفاظ على الدعم الأمريكي للقوات الأمنية العراقية.

وأشار مسؤول أمريكي إلى أن واشنطن تخطط لتلبية شروط البيان من خلال تغيير دور بعض قواتها في العراق وليس من خلال تقليص عدد الافراض قائلا أن ذلك ليس تكييف كمي بل توضيح الوظائف التي ستؤديها القوات وفقا للأولويات الاستراتيجية لأمريكا.

ونقلت الصحيفة عن مايكل نايتس خبير معهد واشنطن للسياسة في الشرق الأوسط، أن الهدف هو مساعدة الكاظمي في أنه يتوجه إلى أمريكا مع انجاز، ولكن دون تعطيل الحملة لمحاربة الإرهاب، لافتا إلى أن القوات الأمريكية في العراق لا تشارك في العمليات القتالية تقريبا إلا في حال تعرضها لهجمات.

كما قال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين أنهم ليسوا بحاجة للمقاتلين لأن لديهم مقاتلين ولكن ما يريدون هو التعاون في مجال الاستخبارات والمساعدة في التدريب والإسناد الجوي.

موضوعات تهمك:

القوات الأمريكية تنفي قصف العراق

قد يعجبك ايضا