تعليق أوروبي على انسحاب سفينة تركيا من شرق المتوسط

علقت المفوضية الأوروبية على انسحاب سفينة المسح الزلزالي التركية “عروج رئيس”، من منطقة شرق المتوسط وعودتها إلى بلادها.

وقالت المفوضية الأوروبية أن الاتحاد الأوروبي، ينتظر من تركيا في شرق المتوسط ليس قرارات منفردة وإنما تغيير السلوك العام لأنقرة في المنطقة.

وأضاف المتحدث باسم المفوضية بيتر ستانو في إحاطة اعلامية، أن مغادرة السفينة التركية اليوم الاثنين، ما هو إلا إعلان واحد أو تصرف واحد لن يغير من الأمر شيئا بينما سيتم بناء الثقة على التصرفات العامة لتركيا، مشيرا إلى أن القادة كانوا واضحين حول ماهية توقعات المفوضية وسيتم مناقشة الأمر في اجتماعهم القادم إذا ما تمت تلبية التوقعات الخاصة بتركيا.

وأكد المنسق في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، في وقت سابق أن أفعال تركيا في منطقة شرق المتوسط تبعدها عن الانضمام للاتحاد الأوروبي، وذلك على خلفية إعلان أنقرة استمرار التنقيب عن الغاز في المنطقة.

ويوم الخميس قال بوريل بعد اجتماع على مستوى وزراء الخارجية بدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي، أنهم يجددون الدعم لقبرص واليونان في مواجهة تركيا.

يذكر ان أنقرة تؤكد على أن لديها الحق في التنقيب عن الغاز في مناطقها البحرية، خاصة وأنه لم يتم ترسيم الحدود البحرية بحضور أنقرة وأن أي مفاوضات بهذا الشأن أو اتفاقات دون وجود تركي لا يمثل أي قيمة.

موضوعات تهمك:

نمو غير متوقع للاقتصاد التركي في الربع الثالث 

قد يعجبك ايضا