تركيا: يمكن تأسيس علاقات مع أرمينيا إذا استجابوا للشروط

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده يمكنها تأسيس علاقات مع أرمينيا في حال استجابت لشروطها.

وقال أوغلو في كلمة له ألقاها خلال مشاركته في جلسة ختامية لندوة امنية أكاديمية عقدها مجلس العلاقات الدولية التابع لوزارة الخارجية التركية، أن بلاده قد تقيم علاقات مع أرمينيا في حال التزامها باتفاق وقف إطلاق النار في قره باغ وامتناعها عن الاعتداء على الاراضي الاذربيجانية.

وكان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأربيجاني إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان يوم 9 نوفمبر بيانا مشتركا ينص على إعلان وقف إطلاق النار في إقليم قره باغ المتنازع عليه بين الجانبين الأذربيجاني والأرمني اعتبارا من يوم 10 نوفمبر.

ووفقا للاتفاق فإن أذربيجان حليفة أنقرة قد حصلت على أكثر من ثلثي الأراضي التي خسرتها خلال الحرب التي قامت بين عامي 1992 و1994 مع الطرف الأرمني.

من جهة ثانية فإن باكو وأنقرة وموسكو قد توصلوا إلى اتفاق حول إنشاء مركز روسي تركي لمراقبة سير وقف إطلاق النار في قره باغ.

موضوعات تهمك:

أرمينيا: وجود القوات الروسية يعزز أمننا

قد يعجبك ايضا