بورن تعلن عن استحداث سفير المثليين في فرنسا

أعلنت رئيسة الوزراء في فرنسا إليزابيث بورن أنها ستعين سفيرًا من مجتمع الميم في إشارة إلى المثليين والمثليات ومزدوجي الميول الجنسية والمتحولين جنسيًا في نهاية العام للدفاع عن حقوقهم.

وقالت رئيسة الحكومة، خلال فعالية في أورليانز أمس الخميس، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الأربعين لإلغاء تجريم المثلية الجنسية في فرنسا، أن هذا المنصب الجديد سيقوم بالتنسيق مع وزارة الخارجية.

وأشارت بورن إلى أن عمل السفير سيتضمن التصدي إلى التمييز ضد هذا المجتمع وتعزيز حقوقه والعمل على إلغاء تجريم عالمي للمثلية الجنسية والمتحولين جنسيًا.

وذكرت رئيسة وزراء فرنسا أن مجتمع الميم موضع تساؤل حتى في النظام القانوني الأوروبي وما يبرر ذلك المنصب الجديد هو تجاهل حقوق المثليين في إشارة مستترة إلى رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان.

يذكر أن اليسار في فرنسا ألغى في الرابع من أغسطس 1982 من قانون العقوبات ما يخص العلاقات الجنسية المثلية.

وفي ذات اليوم تم تنظيم أول مسيرة “فخر المثليين في تاريخ فرنسا”.

موضوعات تهمك:

فرنسا.. احتجاجات للدفاع عن الحق في الإجهاض

قد يعجبك ايضا