بداية الأزمات في باريس.. ميسي يغضب من مدربه بعد تبديله

بداية الأزمات في باريس.. ميسي يغضب من مدربه بعد تبديله

يبدو أن لعنة النجوم بدأ تؤتي بثمارها داخل نادي باريس سان جيرمان، وذلك بعد واقعة غضب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من ماوريسيو بوكيتينو المدير الفني للفريق الباريسي، إعتراضا على تبديله خلال مباراة الفريق ضد ليون.

وشهدت المباراة الأولى لـ ميسي كأساسي مع باريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي، على ملعب “حديقة الأمراء” أمام ليون واقعة غضب شديدة للاعب بعد إخراجه من أرض الملعب خلال المباراة.

وقرر ماوريسيو بوكيتينو إخراج مواطنه في الدقيقة 76 ليدخل المغربي أشرف حكيمي بدلا منه، وكانت النتيجة تشير إلى التعادل الإيجابي 1-1 بين الفريقين.

وأثناء خروج ميسي من الملعب، مد بوكيتينو يده لمصافحة اللاعب، لكن الأخير قام بإحراجه ورفض مصافتحنه أمام عدسات المصورين، كما وجه له بعض الكلمات الغاضبة أثناء سيره إلى مقاعد البدلاء.

وظهرت علامات الغضب والضيق على وجه الدولي الأرجنتيني، بعد خروجه من المباراة دون افتتاح سجله التهديفي مع فريقه الجديد، الذي انتقل إليه في بداية الموسم الحالي قادما من برشلونة الإسباني في صفقة أثارت الكثير من الجدل.

وتعد تلك المباراة هي الثالثة على التوالي لميسي مع باريس، ولم يتمكن من التسجيل أو الصناعة خلالها.

وفي أول تعليق له على الواقعة، قال ماوريسيو بوكيتينو: إنه اتخذ قرار إخراج ليونيل ميسي من المباراة لحمايته من الإصابات، وإراحته للمباريات القادمة.

موضوعات تهمك:

فيديو.. أول ظهور لـ ميسي في تدريبات باريس سان جيرمان

قد يعجبك ايضا