انتحار شاب من أعلى جسر في مصر وتداول رسالته المؤثرة

أثار انتحار شاب في مدينة المنصورة المصرية، بعد إلقاء نفسه بسيارته من جسر الجامعة حالة من الحزن بين معلقين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الشاب والذي يدعى مصطفى توكل قد أقدم على الانتحار بإلقاء نفسه بسيارته من فوق جسر الجامعة.

ولم يعرف بعد الأسباب والدوافع وراء انتحاره، لكن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا منشور من على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك كتب فيها كلمات مؤثرة: “أشوفكم بخير ابقوا افتكروني، أبويا ما يمشيش في جنازتي”.

يذكر أن هذا الحادث الأليم الثالث الذي يقع في مصر خلال 24 ساعة فقط، حيث سبق وأقدم شاب على قتل زميلته في جامعة المنصورة ظهر أمس الاثنين، كما سقط شاب آخر من أعلى برج القاهرة مساء الاثنين.

موضوعات تهمك:

تفاصيل ذبح طالبة مصرية على يد زميلها بجامعة المنصورة

قد يعجبك ايضا