المشير طنطاوي وحقيقة إصابته بفيروس كورونا ووفاته

المشير طنطاوي الكلمة الأكثر بحثا على محركات البحث جوجل والتي تخص الشائعات التي تتحدث عن وفاة المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع المصري الأسبق في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك والذي كلفه بحكم بالبلاد بالإضافة لمجلسه العسكري خلال سنوات ثورة يناير حتى انتخاب رئيس الجمهورية في يونيو عام 2012.

اسم المشير طنطاوي أصبح حديث المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما ذكرت مواقع غير معروفة وصفحات عليها آلاف المتابعين على المواقع الاجتماعية، أنه وافته المنية على إثر إصابته بوعكة صحية بعد نقله إلى المستشفى خلال الأيام الماضية، بينما ذهبت صفحات إلى ادعاء أن طنطاوي توفي بسبب إصابته بفيروس كورونا على حد زعمهم.

حقيقة وفاة المشير طنطاوي

من جهتها نقلت تقارير صحفية وذكرت مصادر قريبة من قائد الجيش المصري السابق، أن طنطاوي حالته الصحية مستقرة نوعا ما ولا صحة لما ذكر من أنباء وفاته، مؤكدا أنه يتواجد في منزله وصحته مستقرة بشكل كبير.

وعن سبب عدم حضوره جناز الرئيس المخلوع الراحل محمد حسني مبارك، قال المصدر أن المشير طنطاوي لم يظهر في جنازة مبارك في فبراير الماضي وتقديم العزاء به، بينما ظهرت زوجته بسبب وعكة صحية فعليا إلا أنه تعافى منها وصحته أصبحت مستقرة الآن حيث قد مر وقت طويل على ذلك.

من هو طنطاوي؟

المشير طنطاوي وحقيقة إصابته بفيروس كورونا ووفاته

يذكر ان طنطاوي من مواليد أكتوبر عام 1935 تخرج من الكلية الحربية عام 1956 ثم درس في كلية القيادة والأركان، بينما شارك في نكسة عام 1967 وحرب الاستنزاف ثم انتصار اكتوبر عام 1973، وقاد وقتها وحدة مقاتلة في سلاح المشاة.

كما حصل على نوط الشجاعة العسكرية بعد الحرب، ثم أرسل كملحق عسكري في باكستان ثم أفغانستان بعد عام 1975، كما تدرج في مناصب القوات المسلحة حتى أصبح وزير دفاع وقائد القوات المسلحة المصرية بعد عام 1991 وحصل على رتبة مشير عام 1993 وكلف بحكم البلاد بعد إزاحة مبارك من السلطة في ثورة شعبية عام 2011.

وكله المجلس العسكري باعتباره قائما بأعمال رئيس الجمهورية حيث كان رئيسا للقوات المسلحة بعد تنحي مبارك، كما تمت إقالته من قبل الرئيس المنتخب الأسبق محمد مرسي في اغسطس عام 2012 وتم تعيينه في منصب شرفي كمستشار لرئيس الجمهورية وتم منحه قلادة النيل.

موضوعات تهمك:

المشير طنطاوي يظهر في مباراة بيراميدز والزمالك.. فيديو

 

قد يعجبك ايضا