العدو الصهيوني يهدم منزل الأسير جرادات ويهدد منازل أخرى

العدو الصهيوني يهدم منزل الأسير جرادات ويهدد منازل أخرى

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي على هدم جدران منزل الأسير – محمود جرادات (أبو ساجد) – الذي يقع في قرية السيلة الحارثية قرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

وأقدم الاحتلال الإسرائيلي على هدم جدران منزل الأسير لضلوعه وآخرين بتنفيذ عملية مستوطنة “حومش” قرب مدخل قرية برقة شمال غرب مدينة نابلس في 16 ديسمبر الماضي, وقتل مستوطن إسرائيلي, إضافةً إلى أن الاحتلال يهدد منازل الأشخاص الذين شاركوا بعملية “حومش” بهدم منازلهم جميعاً.

هذا واستشهد الفتى – محمد أكرم أبو صلاح (17 عاماً) – بعد إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي عقب المواجهات التي اندلعت في قرية السيلة.

واستنفرت قوات الاحتلال وأغلقت المنطقة بشكل كامل عقب اشتباكات مسلحة جرت بين مقاومين فلسطينيين وقوات الاحتلال الصهيوني في القرية.

موضوعات قد تهمك:

استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال في السيلة الحارثية

الرئاسة الفلسطينية: ما يحدث في حي الشيخ جراح إرهاب يهودي

قد يعجبك ايضا