الصين بدأت البحث عن حياة خارج الأرض

أعلنت وسائل إعلام، صباح اليوم الأحد، أن الصين بدأت البحث عن حياة خارج الأرض وذلك عن طريق تشغيل أكبر تلسكوب يلتقط موجات الراديو في العالم.

وقال الإعلام الصيني وفق ما نقلت وكالات أنباء أن الصين بدأت البحث عن حياة خارج الأرض وذلك في الفضاء حيث قامت رسميا بتشغيل أكبر تلسكوب يستخدم في أبحاث الفضاء.

وبحسب وكالة الأنباء الصينية “الصين الجديدة” فإن قطر التلسكوب العملاق يبلغ 500 متر وهو ما يعادل 30 ملعب كرة قدم على حد قولها.

وأضافت الوكالة أن التلسكوب مثبت فوق جبل يقع بإقليم قويتشو جنوب غربي البلاد.

وأوضحت الوكالة أن التلسكوب حصل على موافقة بدء العمل والذي انتهت الصين من صنعه عام 2016 كما يخضع منذ ذلك الحين لاختبارات ومراجعة من أجل تلافي ما يظهر فيه من عيوب فنية وهو الآن جاهز للعمل.

وبحسب ما نقلت الوكالة عن رئيس المهندسين المختصين بإنشاء المشروع جيانغ بينغ، فإن العمليات التجريبية التي تمت على التلسكوب نجحت وكانت جيدة حتى الآن.

وبحسب تطوره فقد أكد المسؤول الصيني التقني أن حساسية ذلك التلسكوب تعد أكبر بمرتين ونصف عن التلسكوب الذي يليه في الحجم والدقة في العالم.

وأوضحت الوكالة أن المشروع جمع أيضا بيانات علمية قيمة خلال الفترة الماضية ومن المنتظر أن يسهم ذلك المشروع في تحقيق انجازات في مجالات مثل رصد موجات الجاذبية ذات التردد المنخض والجزيئات بين النجوم خلال فترة ستتراوح بين ثلاثة إلى خمسة سنوات.

وتسعى الصين ضمن مشروع يمكنها من أن تكون قوة عظمة في مجال الفضاء بحلول عام 2030 وذلك عن طريق تطوير برنامج الفضاء الخاص بها.

موضوعات تهمك:

الاتجاهات العالمية في سباق أسلحة الفضاء

الصين تصدر تعليقا على اغتيال قاسم سليماني

قد يعجبك ايضا