السيسي يدخل خط حادث اشمون لمنع موجة الغضب

تصدر محرك البحث جوجل خلال الساعات الماضية البحث عن حادث اشمون الذي ضرب المدينة المصرية في دلتا مصر، وهي التي أثارت جدلا واسعا وفتحت الباب على مصرعيه للحديث عن مشكلات الجسور في البلاد على الرغم من الانتشار الواسع لإنشاءاتها مؤخرا من جانب الدولة المصرية.

وتسبب الحادث المأساوي الذي أودى بحياة مواطنين مصريين بسطاء، في حالة من الانتقادات الموجهة للدولة المصرية، لكن سرعان ما تدخلت مؤسسة الرئاسة.

حادث اشمون يفتح باب الجدل

حادث اشمون

الحادث المأساوي وقع منذ يومين عندما غرقت سيارة نقل كانت تقل عددا من العمال البسطاء، وغرقت في أثناء عبور احد فروع نهر النيل في منطقة منشآة القناطر، من خلال معدية.

ووفقا للتحريات التي اجرتها الأجهزة الأمنية، حول حادث اشمون فإن السيارة كان على متنها 24 عاملا خلال عبورها معدية منشأة القناطر، ليتوفي 10 شباب وفتيات وينجو 14 من العمال من الموت المحقق.

وكشفت التحريات أيضا أن سائق السيارة كان يعبر المعدية غير المرخصة فوق مياه نهر النيل، ما أدى إلى اختلال عجلة القيادة من يده ولم يستطع السيطرة عليها مما أسفر عن وقوع الحادث.

وانتاب الأهالي في القرية حالة من الحزن الشديد مع تشييع جثامين المفقودين، لكن زاد من حزن الأهالي، أن الأجهزة الأمنية لا تزال تبحث عن الضحايا المفقودين، في محافظة الجيزة.

وكانت مباحث محافظة الجيزة بقيادة اللواء مدحت فارس مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة قد تمكنت من القبض على المتهمين، وتم عرضهم على النيابة، وقد تم حبس مالك المعدية و3 عمال فيها وسائق السيارة النقل الغارقة لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهم التسبب في وفاة 10 أشخاص وإدارة مركب دون ترخيص وتحميل ركاب في سيارة نقل بالمخالفة للقانون.

السيسي يدخل على خط حادث اشمون

حادث اشمون

وعلى إثر حالة الحزن التي تحولت في كثير من الأحيان لغضب شديد من جانب الأهالي الذين يعانون من الإهمال من جانب الدولة، قالت مصادر رئاسية أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع عن كثب تطورات حادث اشمون المأساوي الذي وقع في محافظة المنوفية قبل يومين.

وأكد المصدر انه فور وقوع الحادث مباشرة أعرب الرئيس عن استيائه مما حدث، ووجه الأجهزة المختصة إلى متابعة الحادث بشكل مباشر وتقديم النتائج له على مدار الساعة.

ووجه اليوم الخميس، بشكل مباشر البدء في تنفيذ كوبري خاص بالمنطقة للتسهيل على المواطنين عبور فرع النيل بسهولة، وبشكل آمن، لمنع تكرار الحوادث المؤسفة من جديد.

موضوعات تهمك:

وائل الابراشي يقسم المصريين 3 أجزاء: كيف علقوا؟

رحيل تهاني الجبالي يذكر الإخوان بعداء قديم: هذه جذوره

قد يعجبك ايضا