السودان.. الحرية والتغيير تتمسك بإبعاد العسكر

أكدت قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان تمسكها بإبعاد العسكري نهائيًا عن مسار التحول الديمقراطي في البلاد.

وقال القيادي في قوى إعلان الحرية والتغيير جعفر حسن، في حوار مع صحيفة الجريدة أن أي مبادرة لا تقود لاستعادة المسار الديمقراطي عبر المدنيين وإبعاد المؤسسة العسكرية عن السياسة لن تؤدي إلى نتيجة.

وأضاف حسن أن القوى “لن تجرب المجرب، ولا علاقة للقوى بالمجلس الانتقالي السيادي وفي حال تدخله يصبح لكل حدث حديث”.

وأشار إلى أن الحرية والتغيير وغير مؤسساتها ستدلي برأيها سواء كان بالسلب أو الإيجاب بكل صراحة والعمل على إبداء الملاحظات حولها وفقا للقاء الذي تم بينهم وبين قادة الجبهة الثورية.

وأضاف أنهم حتى اللحظة يعكفون على دراسة المبادرة التي كانت طرحتها الجبهة الثورية للأطراف المعنية محليًا وإقليميًا من خلال عقد لقاءات مع ممثلي البعثة الأممية والاتحاد الإفريقي ومنظمة إيغاد.

موضوعات تهمك:

الجبهة الثورية تعلن مبادرة لحل الأزمة في السودان

 

قد يعجبك ايضا