السعال الديكي وخطورته على الأطفال

السعال الديكي وخطورته على الأطفال

تبدأ أعراض السعال الديكي بكحة مستمرة تزيد عن أسبوع كامل ، وتبدو أعراض السعال اليديك للوهلة الأولى مثل أعراض نزلات البرد العادية ، لكن سريعًا ما ينكشف الستار عن مرض خطير قد يهدد حياة الأطفال ، وسنتعرف في هذا المقال على السعال الديكي وخطورته على الأطفال .

السعال الديكي وخطورته على الأطفال
تحدث عدوى السعال الديكي نتيجة عدوى بكتيرية ، حيث تلتصق البكتريا في التركيب الشعيري للممرات الهوائية داخل الرئة ، وتخرج البكتريا من الرئة أثناء الكح والعطس ، لذا من المهم تجنب التعامل مع الشخص المريض خاصًة أثناء الكح والعطس حيث تخرج مئات البكتريا المعدية للآخرين .

ويصبح الشخص قادرًا على العدوى منذ دخول البكتريا في الرئة وظهور أول أعراض للمرض والذي يشبه نزلات البرد ، ويستمر الشخص في القدرة على العدوى حتى بعد 3 سابيع من إنتهاء الكحة ، وعادًة يتعافى المريض منه خلال فترة من 6-12 أسبوع من المرض .

قد تؤدي الكحة المتواصلة إلى صعوبة في الشرب وصعوبة في تناول الطعام بل وصعوبة في التنفس .

قد تؤدي أعراض السعال الديكي إلى سوء تغذية وتشنجات وصرع والتهاب رئوي وربو ، بل وقد يصل الأمر إلى فشل في الرئة وفشل في عضلة القلب .

ولكن عندما يصيب الأطفال الرضع قد يصل الأمر إلى صعوبة بالغة في التنفس ويتطلب الأمر احتجاز الأطفال الرضع في المستشفى ووضعهم على أجهزة التنفس الصناعي لحين معالجتهم وتحسن الأعراض .

طرق تجنب العدوى بالسعال الديكي
من المهم أن نعلم الطفل طريقة لتجنب انتقال العدوى منه إلى باقي أفراد الأسرة مثل :
– وضع يده على فمه أثناء الكح أو العطس .
-غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون بعد العطس أو الكح وعدم ملامسة أي أغراض أخرى قبل غسل اليدين .
– التخلص من المناديل المسلامسة للأنف والفم أول بأول وعزلها في سلة مهملات محكمة الغلق .
– ينصح بأن يبقى الطفل أو المريض داخل المنزل ولا يذهب إلى المدرسة أو العمل .
– عزل الأطفال الرضع عن المصاب تمامًا وذلك لأن عدوى الرضع بالسعال الديكي قد يؤدي إلى الوفاة .
– هناك نوع من التطعيمات التي تحمي الطفل من الإصابة بالسعال الديكي ويسمى تطعيم DTaP والذي يتم تطعيمه عند بلوغ الطفل عمر شهرين ثم 4 أشهر ثم 6 أشهر ثم عندما يكمل الطفل 18 شهر ثم عندما يكمل الطفل 4-6 سنوات .
– يمكن استشارة الطبيب في تناول جرعات وقائية من السعال الديكي لباقي أفراد الأسرة سواء البالغين أو المراهقين لمزيد من الحماية .
– كما يجب أخذ جرعة وقائية في كل مرة تحمل السيدة ويفضل أن يؤخذ التطعيم في الإسبوع 27-36 من الحمل ، وذلك لتحصين الحامل والجنين من العدوى بالسعال الديكي ، وتظل تلك الجرعة تقدم حماية للرضيع حتى يكمل شهرين من عمره وهو توقيت الجرعة الأولى للرضيع .

علاج السعال الديكي
إذا شككت أن طفلك يعاني من السعال الديكي ، توجه فورًا إلى الطبيب لسرعة تلقي العلاج والذي يكون جرعة من المضاد الحيوي ، وكلما أسرع الأهل في علاج الطفل كلما ساعد ذلك على تحسن الطفل بسرعة ومنع انتشار العدوى إلى المحيطين به .

وتطعيم الأطفال ضد السعال الديكي لا يعني الوقاية الكاملة من العدوى بالسعال الديكي ، بل يقلل من حدة الأعراض ، بل والتطعيم يساعد الطفل على تكوين أجسام مضادة لبكتريا السعال الديكي مما يسهل على الجسم صد العدوى عند التعرض لبكتريا السعال الديكي ، ويقدم التقديم حماية للطفل لا تقل عن عام متواصل بعد تناول آخر جرعة من تطعيم السعال الديكي .

المصدر :
webmed.com

 

قد يعجبك ايضا