البرتغال تبدأ الاقتراع لاختيار رئيس جديد

قالت تقارير صحفية، أن العملية الانتخابية في البرتغال لاختيار رئيس للبلاد قد بدأت اليوم الأحد، حيث يدلي 10.8 مليون ناخب بأصواتهم لاختياره في ذروة تفشي وباء كورونا اليومية في البلاد مما قد يؤثر على نسبة التصويت.

وفتحت مراكز الاقتراع مكاتبها في الثامنة صباحا أمام الناخبين للادلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية التي ستحدد اسم الرئيس لخمس سنوات.

وترشح الرئيس المنتهية ولايته المحافظ مارسيلو ريبيلو سوزه، بينما يمتلك التوقعات كلها للفوز حسب استطلاعات الرأي.

وكان الرئيس المنتهية ولايته قد دعا خلال حملته الانتخابية للتصويت له بقوة في الدور الأول تفاديا لإجراء دور ثان مقرر يوم 14 فبراير المقبل حتى توفر الحكومة 3 أسابيع تكرسها لمكافحة الوباء وتقدر الاستطلاعات أن سوزه سيحصل على 70 بالمائة من الأصوات.

ويترقب البرتغاليون النتيجة التي تتنتج عن الانتخابات اليوم فيما يخشى الجميع من فوز المرشح اليمين المتطرف أندري فينتوره، والذي ينافس الرئيس المنتهية ولايته المنتمي لليمين المحافظة المعتدل.

موضوعات تهمك:

حصيلة غير مسبوقة لإصابات كورونا في البرتغال

قد يعجبك ايضا