الأمير هاري يبعث رسالة للأطفال

بعث الأمير البريطاني هاري، رسالة لأبناء العاملين في المجال الصحي المتوفين جراء جائحة فيروس كورونا، شاطرهم فيها الألم الذي يعانون منه ويتحدث إليهم عن ألمه عندما فقد والدته الأمير ديانا وكان وقتها صبيا.

وكتب الأمير هاري مقدمة كتاب جديد لدعم أبناء الراحلين، وقال أنه فقد والدته في الثانية عشر من عمره وهو ما ترك فجوة كبيرة بداخله.

ويحكي الكتاب “مشفى بجوار التل” للمؤلف كريس كونتون قصة شاب كانت والدته تعمل في مستشفى وتوفيت جراء وباء فيروس كورونا، وسيتم منحه للأطفال الذين عانوا من تلك التجربة المؤلمة.

وكتب الأمير هاري في مقدمة الكتاب، أنه في الوقت الذي يتمنى فيه لو انه استطاع معانقتهم، فإنه يتمنى أن تتمكن تلك القصة من منحكم الراحة في معرفة أنكم لستم بمفردكم، مؤكدا أنهم عندما كان طفلا فقد فقد أمه في ذلك الوقت ولم يرغب في تصديق ذلك أو قبوله وترك ذلك فجوة بداخله.

وأضاف انه يشعر بما يشعرون به مؤكدا أن تلك الفجوة ستمتلئ مع الوقت بالكثير من الحب والدعم.

وتحدث الأمير في مناسبات عديدة عن ألمه إثر وفاة والدته المفاجئ وقد اهتم بالصحة النفسية في عمله الخيري لهذا السبب.

وأشار هاري إلى أنهم يتعاملون مع الخسارة بطرق مختلفة ولكن عند ذهاب احد الوالدين للجنة فإن روحهم وحبهم وذكرياتهم لا تذهب معهم لكنها تلازمهم على الدوام ويمكنهم التمسك بها للأبد.

موضوعات تهمك:

الأمير هاري ينتقد والده ولي عهد بريطانيا

قد يعجبك ايضا