احتراق تمثال ساخر لترامب

أعلنت تقارير صحفية، مساء اليوم السبت، احتراق تمثال ساخر لترامب وذلك في سلوفينيا مسقط رأس زوجته ميلانيا ترامب.

وقالت الشرطة السلوفينية أنه تم احتراق تمثال ساخر لترامب الريس الأمريكية، يوم الخميس الماضي وذلك بحسب ما أفادت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية.

وأوضحت الشرطة أنها لا تزال بصدد البحث عن الفاعل الحقيقي، بينما قال ميلان بالازيتش عمدة قرية موفراس، أن ذلك يعد رمزا للتعصب تجاه الأعمال الفنية في المجتمع.

احتراق تمثال ساخر لترامب

يذكر أن التمثال طوله 8 أمتار تقريبا بينما تم تشييده في شهر أغسطس/ آب الماضي وذلك في قرية شمال شرق سلوفينيا ويجسد صورة الرئيس الأمريكي مستخدمين في ذلك ملامحه وتصفيفة شعره المميزة كما يرتدي بزة زرقاء وقميص أبيض وعليه ربطة عنق حمراء طويلة بينما ذراعه الأيمن المثقوب مرفوع عاليا مثل تمثل الحرية الموجود في نيويورك.

وفي الوجه الآخر فإنه وجه مخيف فمه باللون الأحمر وأسنان تملك أسنان القرش حيث يبدو أن الرجل الذي صنعه يقل أن ترامب رجل ساخر ولكن أفعاله شريرة.

وبالرغم من أن التمثال بات جاذبا للسياح بينما بعض سكان القرية أبدوا غضبهم من منظر التمثال مطالبين بإحراقه أو إزالته.

يذكر أن ميلانيا ترامب التي كان اسمها الحقيقي ميلانجا كنافز لتغيره إلى ميلانيا كناوي، والتي بدأت عملها في مجال الازياء والعروض لتستقر في نيويورك عام 1996 وتلتقي ترامب عد عامين اثنين.

موضوعات تهمك:

ترامب يكشف سبب اغتيال سليماني

ترامب يزعم عدم احتياجه لنفط الشرق الأوسط

قد يعجبك ايضا