اتهام مهاجر عراقي بالانتماء لتنظيم داعش في ألمانيا

أعلنت السلطات الألمانية اليوم الجمعة، أن المدعين العامين الألمان وجهوا تهمة لمهاجر عراقي بالانتماء لمنظمة إرهابية، بزعم جمعه آلاف الدولارات لتنظيم داعش الإرهابي.

وتم اعتقال الرجل الذي تم تعريقه بالاسم الأول من اسمه فقط وهو “أيمن”، في بداية يناير الماضي على الحدود الألمانية مع سويسرا بدعوى أنه كان متجها للانضمام إلى تنظيم داعش وكان ينوي القتال في سوريا أو أي مكان آخر وفقا لما نقلت وسائل إعلام.

وجاء الرجل إلى ألمانيا قادما من العراق في عام 2016، خلال موجة الهجرة الواسعة من الشرق الأوسط، وقد بدأ المتهم الاهتمام بأيديولوجية داعش بنهاية عام 2018، وانضم إلى الجماعة المتطرفة قبل بداية عام 2020، وفقا للمدعين العامين.

وأشار الادعاء الألماني إلى أن أيمن كان يريد في الأصل السفر للشرق الأوسط للمشاركة في الجهاد المسلح لكن أعضاء الجماعة طلبوا منه تأجيل تلك الخطة والبقاء في ألمانيا لجمع الأموال.

وبين يونيو وسبتمبر 2020 حول المتهم أكثر من 12 ألف دولار في معاملات متعددة للتنظيم في سوريا ولبنان، وقال ممثلو الادعاء أن الأموال استخدمت لدعم المتعاطفات في مخيمات اللاجئين السوريين ولتمويل عمليات تهريب النساء إلى التنظيم وزعموا أن الأموال المرسلة إلى لبنان كانت تهدف إلى مساعدة التنظيم في إخراج مقاتليه من السجون وتسهيل اعادتهم للتنظيم.

موضوعات تهمك:

ألمانيا تعتقل مهاجراً يجمع الأموال لتنظيم “داعش”

قد يعجبك ايضا