إدارة بايدن تدرس فرض عقوبات جديدة على مينسك

محمد جابر25 يوليو 2021آخر تحديث : منذ سنتين
محمد جابر
العالم
Ad Space
مينسك

قال تقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال، اليوم الأحد، أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تدرس إمكانية فرض عقوبات جديدة ضد مينسك.

ونقلت الصحيفة عن مستشار المرشحة السابقة لرئاسة بيلاروس عن المعارضة فراناك فياتشوركا، قوله أن مسؤولين بوزارة الخارجية الأمريكية أعربوا عن نيتهم فرض عقوبات جديدة ضد بيلاروس تستهدف قطاعين من الاقتصاد الوطني هما النفط والبوتاسيوم.

وذكرت وول ستريت جورنال أن المسؤولين الأمريكيين امتنعوا عن اي تعليق حول المواعيد المحددة لفرض العقوبات المذكورة أو المؤسسات المستهدفت لكن أحد المسؤولين الكبار في البيت الأبيض أكد أن الولايات المتحدة مع شركائها وحلفائها ستعمل على مواصلة مساءلة نظام لوكاشينكو بسبب تصرفاته بما في ذلك العقوبات.

يذكر أن تيخانوفسكايا بدأت في الثامن عشر من يوليو زيارة عمل لها في الولايات المتحدة التقت خلالها وزير الخارجية أنتوني بلينكن ومساعدته فيكتوريا نولاند ومستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي جيك ساليفان.

موضوعات تهمك:

مينسك تتهم واشنطن بالتخطيط لانقلاب في بيلاروس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة